الأزمات والشائعات تلاحق «3 دقات»

لكل شيء نهاية، ونهاية الأعمال الفنية مرتبطة بردود فعل الجمهور، فقد تحقق صدى كبير ويكون النجاح حليفها، وقد يعكر صفو هذا النجاح ملاحقة الشائعات للعمل الفني وأبطاله
تحرير:مصطفى الهاوي ٣٠ يناير ٢٠١٨ - ١٢:٠٠ ص
كثير ما تكون الشائعات هي العدو اللدود للنجاح، فهي تأكله كما تأكل النار «الهشيم»، فبعد تعب ومجهود كبيران يتبخر الإنجاز كالماء تحت ضوء الشمس في أقصر وقت ممكن، هذا ما حدث مع أغنية «3 دقات» للثنائي أبو والفنانة يسرا، التي حققت نجاحًا مبيرًا منذ طرحها حتى الآن علي الصعيدين المحلي والإقليمي، لدرجة أنه لا توجد مناسبة إلا وكانت هذه الأغنية شيئًا أساسيًا لا يمكن الاستغناء عنه نتيجة الحالة النفسية المبهجة والمرحةالتي تنشرها في أي مكان تسمع فيه مثل الحفلات..
أزمة الكلماتتفاجأ المطرب «أبو» والسيناريست تامر حبيب، بتداول مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي أغنية أسبانية باسم «غروب الشمس»، تحمل نفس لحن وتوزيع وموسيقى أغنية 3 دقات، بل إن ترجمة الأغنية الإسبانية، هو نفس كلمات أغنية 3 دقات التى نعرفها.من جانبه، كذب «أبو» ما تم تداوله خلال مواقع التواصل، مؤكدا أن مطرب .