دوللى شاهين: أعمالي ليست جريئه ورأي النقاد لا يهمني

دوللي كشفت فى حوارها لـ «التحرير» الأسباب وراء ابتعادها عن السينما والدراما، والسبب وراء اختيار «لو على الفراق» لتصويرها على طريقة الفيديو كليب.
تحرير:محمد عبد المنعم ٠٦ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٣٠ م
تتابع الفنانة اللبنانية دوللي شاهين أصداء أحدث أغنياتها المصورة «لو على الفراق»، التى طرحتها ليلة رأس السنة، من ضمن أغنيات ألبومها الأخير «سندريلا»، وتعاونت فيها مع طليقها المخرج باخوس علوان، محققة نسبة مشاهدة جيدة على موقع «يوتيوب»، ورغم تلقي «دوللي» عروضًا سينمائية وتليفزيونية، إلا أنها لم تحسم خطوتها التمثيلية المقبلة بحسب ما قالته في حوارها مع «التحرير»، والتي فتحت فيه قلبها حيث كشفت أسباب تغيبها عن الشاشة الفضية منذ مشاركتها الأخيرة في بطولة الفيلم الرومانسي الكوميدي «ظرف صحي» عام 2014.
كما تحدثت دوللي عن كواليس تحضير وتصوير أغنية «لو على الفراق»، وكذلك أسباب ابتعادها عن الدراما، وردها على وصفها بالفنانة الجريئة، والشائعات المثارة حولها.- في البداية، حدثينا عن الأصداء التي وصلتك حول فيديو كليب «لو على الفراق»؟سعيدة جدا بردود الأفعال التي تلقيتها عن الأغنية وتصويرها .