«أن كيدهن عظيم».. خلافات هند رستم مع النجمات

هند رستم النجمة التي جاءت إلى السينما عن طريق الصدفة، خاضت مسيرة فنية كبيرة، بها محطات مثيرة، كما كان لها خصومات مع زميلاتها في الوسط، وصلت إلى حد العداء، نرصدها لكم.
تحرير:أحمد شعراني ٠٨ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٤:٠٤ م
«إنتي مخلوقة من إيه؟».. سؤال وجه إلى النجمة هند رستم، ليس في لقاء تليفزيوني، لكن في أحد أفلامها، لترد: «ملبن»، وكأنها تجيب بلسان المتغزلين فيها وغيرها من ملكات الإغراء في السينما، وعلى سبيل المثال الروائي الإيطالي «ألبرتو مورافيا»، الذي فتن بالممثلة كلوديا كاردينالي، وقال عنها: «إنى أرى فيها ظمأ الحياة، ظمأ نقيا بريئا يكره التعقيد»، أما العبقري عباس العقاد، فوصف هند رستم، قائلًأ: «أنت في رأيي لستِ ملكة الإغراء، لكنك ملكة التعبير، لأن الإغراء عملية حسية، عملية رخيصة، لكن التعبير عملية نفسيّة تخاطب العقل».
هند، الفتاة التي تنتمي إلى عائلة أرستقراطية، فهي ابنة لواء شُرطة بالإسكندرية، عانت من تشتت أسرتها في الطفولة، حينما انفصل والداها، وتزوج كُل منهما، لتعيش الطفلة مع زوجة الأب المرأة المتسلطة، فكان «الضرب والتعذيب» الوجبة الأساسية لها في هذا المنزل، ولم يكن أمامها سوى «الهرب».. الوحدة .